عبدالوهاب مطاوع


محمد عبد الوهاب مطاوع كاتب صحفي مصري ، عمل في الأهرام قبل تخرجه من الجامعة و بعده مباشرةً ، تدرج في المراكز الصحفية حتى شغل منصب مدير التحرير في جريدة الأهرام المصرية و رئيس تحرير مجلة الشباب. أشرف على باب بريد الأهرام اليومي و باب بريد الجمعة الأسبوعي بجريدة الأهرام منذ عام 1982 و حتى وفاته. لقب عبد الوهاب مطاوع بلقب " صاحب القلم الرحيم"، حيث كان يتصدى شخصيًا و من خلال مكتبه و طاقمه المعاون لمساعدة الناس و حل مشاكلهم سواء كانت مادية أو اجتماعية أو صحية.

كان عبد الوهاب مطاوع يستخدم أسلوبًا أدبيًا راقيًا في الرد على الرسائل التي يختارها للنشر من آلاف الرسائل التي تصله أسبوعيًا ، فكان أسلوبه يجمع بين العقل و المنطق والحكمة ، و يسوق في سبيل ذلك الأمثال و الحكم و الأقوال المأثورة ، و كان يتميز برجاحة العقل و ترجيح كفة الأبناء و إعلاء قيم الأسرة فوق كل شيء أخر.
حرر باب بريد الجمعة لما يقرب من ربع قرن من الزمان ، و في عهده انتشر بابه الأسبوعي و أصبح من أسباب زيادة التوزيع لعدد الجمعة.أهم ما كان يميز شخصيته هو جديته في العمل ، و تواضعه مع من حوله و الدقة في التعامل مع مشاكل و تبرعات القراء.

صدر له 52 كتابًا ، يتضمن بعضها نماذج مختارة من قصص بريد الجمعة الإنسانية و ردوده عليها ، و يتضمن البعض الأخر قصصًا قصيرة و صورًا أدبية و مقالات في أدب الرحلات.

وتوفي صباح الجمعة 6 أغسطس 2004 عن عمر يناهز 63 عامًا بسبب مضاعفات فشل كلوي و متاعب بالقلب[6] ، و دفن في مسقط رأسه دسوق. نعاه صديقه أحمد بهجت قائلاً: " مات و تراب الطريق على قدميه " في إشارة منه إلى كد عبد الوهاب مطاوع و تفانيه في العمل حتى أخر لحظة من عمره.

اقتباسات ومقتطفات لـــ عبدالوهاب مطاوع


والحياة في النهاية لاترفع القبعات الا للمكافحين الذين يقبلون المخاطرة ويجربون اكثر من بداية .... حتي تستقر اقدامهم علي الطريق ويصنعون نجاحهم بالعرق والدموع والكفاح... عرض
إن تعجلنا تحقيق الأهداف قبل موعدها الطبيعي قد يؤخر وصولنا إليها ويبعدها عنا بدلا من أن يقربها منا وإنه من الحكمة إلا نبالغ في التلهف على بلوغ آمالنا في الحياة فنسهم في إبعادها عنا بما نرتكبه من أخطاء التسرع وسوء التقدير التي تفسد علينا أهدافنا وتبعدها عنا... عرض
عرض الكل
صديقي لا تأكل نفسك

صديقي لا تأكل نفسك

مجموعة من المقالات

عبدالوهاب مطاوع

افتح قلبك

افتح قلبك

عبدالوهاب مطاوع

أزواج و زوجات

أزواج و زوجات

أو صراع الديكة

عبدالوهاب مطاوع

إندهش ياصديقي

إندهش ياصديقي

عبدالوهاب مطاوع

دموع القلب

دموع القلب

عبدالوهاب مطاوع

أرجوك لا تفهمني

أرجوك لا تفهمني

عبدالوهاب مطاوع