رصاصة في الرأس

رواية

تأليف : أجاثا كريستي

"أجاثا كريستي" كاتبة روايات بوليسية، ولدت في جنوب غرب إنجلترا من أب أميركي وأم إنجليزية، لكنها تقول "إني إنجليزية". تتميز عن جميع الروائيين البوليسيين، مما نصبها ملكة عليهم جميعاً. فرواياتها كبيرة متكاملة، فيها عشرات الشخصيات الحية التي يشعر بها الإنسان دائماً. لا تترك شخصية تظهر في رواية لها دون أن توضح كل معالمها في لمسات سريعة طريفة مهما كان دور هذه الشخصية في الرواية، كما تميزت أيضاً بأن أشخاص رواياتها أشخاص عاديون، ولكنهم تعرضوا في الرواية لظروف أزالت القناع الحضاري عن الوحوش القابعة في أعماق كل إنسان. كذلك لم تلجأ الكاتبة العظيمة إلى عنصر الجنس في روايتها، على عكس ما أتبعه الآخرون. إنها كاتبة فاضلة ليس في كتاباتها ما يخجل الآباء أن يطلع عليه الأبناء. ولم تهدف إلى الإثارة، ولا تلجأ إليها. ورواياتها تضمنت أيضاً أهدافاً إنسانية فحواها أن (الجريمة لا تفيد) وأن الخير هو المنتصر في النهاية.

ما هي ردة فعل أهل "سانت ماري ميد" تجاه مقتل الكولونيل بورتيرو، الرجل البغيض المكروه من قبل الجميع، فعلى الرغم من أنها من أسعد لحظاتهم، فالقس الذي أعلن من قبل أن قتل هذا الكولونيل البغيض هو خدمة جليلة للعالم أصبح هو وزوجته الصغيرة الجميلة من المشتبه فيهم بقتله. ولكن ماذا عن زوجته الخائنة أو عشيقها الرسام الصغير السن "لورنس ريدنج"؟ مع "جين ماربل" وأصعب الألغاز تعقيداً

كتب مختارة