قواعد العشق الأربعون

رواية عن جلال الدين الرومي

تأليف : إليف شافاق
التصنيف : روايات عالمية
دار النشر : طوى للنشر والإعلام
ترجمة : خالد الجبيلي
تاريخ النشر : 2012
عددالصفحات : 501
مرات المشاهدة : 32159

بلغت بطلة الرواية، إيلاّ، الزوجة التعيسة، سنَّ الأربعين عندما قرأتْ رواية تتناول حياة جلال الدين الرومي ومعلّمه الدرويش الصوفي شمس التبريز، فسحرتْها قواعدُ شمس التي تضيء مفاهيمَ فلسفةٍ قديمة حول وحدة الشعوب والأديان، وحول شغف الشعر، وعمق الحبّ المدفون في كلّ فرد منّا، فتُقلب حياة "إيلاّ" رأساً على عقب...

الجدير بالذكر، إن مؤلفه هذه الرواية "أليف شافاك" هي الروائيّة الاكثر مبيعاً في تركيا، نالت جوائز أدبيّة عالميّة وتركيّة عديدة، تُرجمت أعمالها إلى معظم اللغات العالمية.

مقطتفات واقتباسات من قواعد العشق الأربعون


كلما ودعت مكاناً أحبه، أحس بأني أترك فيه جزءً مني.... عرض
عندما أشعر بأنني يجب أن أقول شيئاً، فسأقوله حتي لو أمسكني العالم كله من رقبتي وطلب مني أن أسكت.... عرض
لا يعنى القدر أن حياتك محددة بقدر محتوم . لذلك فإن ترك كل شئ للقدر ، وعدم المشاركة فى عزف موسيقى الكون دليل على جهل مطلق. إن موسيقى الكون تعم كل مكان وتتألف من أربعين مستوى مختلفا. إن قدرك هو المستوى الذى تعزفين فيه لحنك. فقد لا تغيرين آلتك الموسيقية بل تبدلين الدرجة التى تجيدين فيها العزف .... عرض
أن اللغة تخفي الحقيقة أكثر مما تكشفها.... عرض
عرض الكل
إن هناك خيطاً رفيعاً بين أن تستغرق في الله وأن تفقد عقلك....
ولأنك جئت فى العمر مرة فأنى احببتك الف مرة مرة حين جئتِ ومرات حين غبت ولأن عينيك بحر ِ إنى احبك ...
نحن لا نشفى من ذاكرتنا .. ولهذا نحن نرسم .. ولهذا نحن نكتب .. ولهذا يموت بعضنا أيضاً....