التصنيفات

لغة الجسد النفسية

تأليف : جوزيف ميسينجير

إذا رغبت إن تستمع بقراءة هذا الكتاب فلا تقرأه كما تقرأ رواية أو مقالاً. اختر موقعاً تشريحياً من فهرس محتوياته وفقاً لاهتمامك. امنح وقتاً للوقت واعتبر أن كل فصل من فصول هذا الكتاب درجاً من أدراج خزانة معرفة جسد الإنسان الضخمة.
يعرض الكتاب كل ماهو جديد في مجال المهارات الذي مختص به مؤلف الكتاب "جوزيف ميسنجير". وسوف يقودك في رحلة عبر جسد الإنسان، وهو محراب النفس، حتى يطلعك على المعاني التشريحية النفسية لكل جزء من أجزائه. 

سوف تكتشف في هذا الكتاب سبعين موقعاً تشريحياً نفسياً أساسياً، وسوف تتيح لك ترجمة هذه المواقع ترجمةً نفسية فهم تواصلك الشامل وتواصلك مع محاوريك، وستمكنك معرفة لغة الجسد من السيطرة الحقيقية على التواصل ولو كانت هذه المعرفة جزئية.

لقد تخطت كثرة الطرق التواصليه طاقة استيعابنا الفكرية. وينبغي أن نسير بخطى حثيثة، وإن نتخلص مما ليس نافعاً بناءً على فرضية حركية بسيطة، وأن نتمسك بما هو ضروري عند تواجده، وأن نحتمي من الكذب، وأن نصون أنفسنا من التأثيرات السيئة، وأن ننشئ علاقات مفيدة. وإنه لمن الضروري جداً في سبيل تحقيق ذلك كله أن نمتلك أداة سامية من أجل فهم لغة ترى بالعين المجردة ولكن لا يبصرها أحد، ألا وهي لغة الجسد.