عبقرية الصديق

عباس محمود العقاد

التصنيف : سير وتراجم
دار النشر : مؤسسة هنداوي للتعليم والثقافة
عددالصفحات : 134

اعتنى الكثير من المؤرخين بترجمة سيرة الصحابي الجليل «أبو بكر الصديق» فلم يعد هناك الكثير مما يقال عنها، وقد أدرك العقاد هذا الأمر فجاء كتابه عن الصديق مختلفًا؛ فقدم دراسة نفسية تحليلية لشخصية الصديق ليتعرف على صفاته وسماته الشخصية ويستنبط بواعث سلوكه، فيسوق العقاد الأخبار والحوادث التاريخية لا ليعرضها هي نفسها بل ليضع يده على مفاتيح شخصية الخليفة الأول من خلال تعاطيه مع الأحداث وتعامله مع الناس.
كما يقترب من بيئته وحياته قبل الإسلام وبعده وظروف إسلامه، ثم يعقد المقارنة بينه وبين «عمر بن الخطاب» ليظهر الفروقات بين شخصياتهما وطباعهما، كما يقدم جوانب من إدارته لشئون الخلافة في الدولة الإسلامية الوليدة وكيف تصرف تجاه الأزمات التي كادت أن تعصف بها.

Do not go with the flow. Be the flow....
لا تحكم على الطريقة التي يتواصل بها الناس مع الله, فلكل امرء طريقته و صلاته الخاصة. إن الله لا ي...
أريد ان يعود الله صديقا لي كما كان ذات مرة....
البشر يميلون الى الاستخفاف بما لا يمكنهم فهمه،لقد تعلمت ذلك من تجربتي الشخصية....
ماذا بوسع العاشق فعله إذا اكتمل القمر غير أن يعوي مثل ذئب جائع؟ ماذا بوسع الجرح المفتوح سوى أن ي...