وطن الراشدين

عمرو عبدالعزيز

التصنيف : الفكر والثقافة
دار النشر : دار القمري للنشر والتوزيع
تاريخ النشر : 2014
عددالصفحات : 322

وطن الراشدين هو محاولة لوضع تصور مبدأي عام عن كليات قضايا معاصرة كثيرة يتوجب على كل مسلم تكوين تصور عنها.. مع التزام بإعادة ضبط النغمة السياسية والمجتمعية والمفاهيمية إلى الحالة الأولى لدولة الخلفاء الراشدين العظمى.. 
وستكون البداية عند مناقشة أشهر نظام سياسي معاصر: ألا وهو النموذج السياسي الديمقراطي، ومناقشة حجم قدراته الواقعية على تحقيق آمال مجتمعات المسلمين في بناء حقيقي كامل لوطنهم المنشود الكامل.. ثم يأتي موعد الغوص في وصف الوطن والدولة والمجتمع المنشودين على هيئة عصر الخلفاء الراشدين في محاكاة لهم: ما الذي ينبغي علينا انتزاعه من نفوسنا وما الذي يجب علينا زرعه في أعماقنا وأعماق أولادنا..
ننتقل بعد ذلك إلى تحديد تصور للعالم الخارجي، وموضع هذه الأمة من الكون وعلاقاتها مع الأعراق التاريخية المخالفة، ومعرفة ماهية أعدائها ومراتبهم في العداوة، ومخاطر عدم وجود تصور سليم لهذه المفاهيم..
وفي الجزء الأخير نناقش الدور الكبير للفن في نقل الأفكار الصلبة الجامدة إلى المجتمع بصورة تزرع في اللاوعي تماسكًا فكريًا وعقائديًا يحميه من الدعاوى المعادية..
وطن الراشدين في النهاية ما هو إلا محاولة لزرع نواة دولة ومجتمع الخلافة على منهاج الصحابة المهديين..

إذا أراد المرء أن يغيِّر الطريقة التي يعامله فيها الناس، فيجب عليه أولاً أن يغيِّر الطريقة التي ...
Bountiful is your life, full and complete. Or so you think, until someone comes along and makes ...
إن شر ما في النفس البشرية هي أنها تعتاد الفضل من صاحب الفضل, فلا تعود تراه فضلا !....
الحب لا شرع له ولا مذهب....
يحدث للوطن أن يصبح أميا....