نغادر الوطن ، محملين بحقائب نحشر فيها ما في خزائننا من عمر ، ما في أدراجنا من أوراق . نحشر ألبوم صورنا، كتبا أحببناها ، و هدايا لها ذكرى
نحشر وجوه من أحببنا، عيون من أحبونا ، رسائل كتبت لنا ، و أخرى كنا كبتناها
آخر نظرة لجارة عجوز قد لا نراها، قبلة على خد صغير سيكبر بعدنا ، دمعة على وطن قد لا نعود إليه .

اقتباسات منوعة

(اذا صادف الانسان شئ جميل مفرط في الجمال . . رغب في البكاء . . )....
الذي يعرف جدّة يعرف أنه عندما يكون الموسم ربيعًا يُلقي البحر على المدينة أطنابًا من اللّقاح الذي...
مثلما تترك أمجاد الحروب جماجم القتلى في البرية البعيدة … إن بهرجة الأعراس الشرقية تصعد بنفوس الف...
إن هناك الملايين ممن يستحقون العون ولا يجسرون على أن يمدوا أيديهم للسؤال . أولئك الذين فقدوا كل ...