فليس يكفيني منكِ أن تهبيني قلبك وتؤثريني بمحبتك، بل لا بد لك من أن تذودي عنك قلوب الرجال وأفئدتهم فلا تجعلي لها سبيلا إلى الافتتان بك، أو الاهتمام بشأنك، لا بالبشاشة والوداعة ولا بالتزين والتحلي، ولا بالتجمل والتأنق. واعلمي أن المرأة لا تخلص للرجل الذي تحبه الإخلاص كله حتى تؤثره بجميع مزاياها وصفاتها، فلا تحفل برأي أحد فيها غير رأيه، ولا تنزل منزلة الرضا في قلب غير قلبه، ولا تأذن لكائن من كان أن يقول لها في وجهها، أو بينه وبين نفسه، أو في رؤياه وأحلامه، إنها جميلة وفاتنة، أو ما أظرفها وأبدعها ! .. حتى توافيه يوم توافيه طاهرة نقية كاللؤلؤة المكنونة التي يلتقطها ملتقطها من صدفتها.

من رواية ماجدولين

حتي ليكاد يعتقد الناظر إليه في تلك الساعة أن هناك منزلة وسطس بين الحياة و الموت, تنبعث فيها الحواس في سبلها و لكنها لا تعود إلي الدماغ بشيء مما تحس به

من رواية ماجدولين

كتبت إليكِ كثيراً ، فلم تكتبي إليّ كثيراً ولا قليلاًَ ؛ لأنكِ تعتقدين ما يعتقده كثيرٌ من النساء من أن المرأة التي تكتب إلى حبيبها كتاب حب : آثمة أو غير شريفة ؛ أما انا فأعتقد أنها إن لم تفعل فهي مرائية مصانعة ، لأن المرأة التي وهبت قلبها هبة خالصة لا يخالطها شك وريبة ، لا ترى مانعاً يمنعها من أن تكتب لحبيبها في غيبته بمثل ما تحدثه به في حضرته .

من رواية ماجدولين

لا تخضع النفس العالية للحوادث ولا تذل لها مهما كان شأنها، ولا تلين صدعتها أمام النكبات والأرزاء مهما عظم خطبها، وجل أمرها، بل يزيدها مرّ الحوادث وعضّ النوائب قوة ومراساً، وشدة ومراناً، وربما لذ لها هذا النضال الذي يقوم بينها وبين حوادث الدهر وأرزائه، وكأنما يأبى لها كبرياؤها وترفعها أن يوافيها حظها من العيش سهلاً سائغاً لا مشقة فيه ولا عناء، فهي تحارب وتجالد في سبيله، وتغالب الأيام عليه مغالبة حتى تناله من يدها قوة واغتصاباً، فمثلها بين النفوس كمثل الليث بين السباع لا تمتد عينه إلى فريسة غيره، ولا يهنأ له الطعام غير الذي تجمعه أنيابه ومخالبه

من رواية ماجدولين

لا صعب في الحياة يا ماجدولين غير الخطوة الأولى ,فإذا خطاها المرء هان عليه ما بعدها

من رواية ماجدولين

فأي مقدور من المقدورات تضيق به قوة الله وحكمته، وأي عقل من العقول الإنسانية يستطيع أن يبدع في تصوراته وتخيلاته الذهنية فوق ما تبدع يد القدرة في مصنوعاتها وآثارها، وهل الصور والخيالات التي تمتلئ بها أذهاننا وتموج بها عقولنا إلا رسوم ضئيلة لحقائق هذا الكون وبدائعه، ولو أن سامعا سمع وصف منظر الشمس عند طلوعها، أو مهبط الليل عند نزوله، أو جمال غابة من الغابات، أو شموخ جبل من الأجبال، ثم رأى بعد ذلك عيانا، ما كان يراه تصورا وخيالا، لعلم أن جمال الكائنات فوق جمال التصورات، وحقائق الموجودات فوق هواتف الخيلات، لذلك أعتقد أني ما تخيلت هذه السعادة التي أقدرها لنفسي إلا لأنها كائن من الكائنات الموجودة و أنها آتية لا ريب فيها.

من رواية ماجدولين

أما أنا فأرى غير ما يراه و ماذا علي إن بدا لي غير ما بدا له ، فالعلم ليس وقفاٌ على المؤلفين و المدونين و إنما قرع الحجة بالحـجة و دفع الرأي بالرأي

من رواية ماجدولين

... ولم يبتسم له الدهر في يوم من أيام حياته ابتسامة واحدة يكافؤه بها على يده التي أسداها الى هذا المجتمع . كأنما قد كتب للعاملين على وجه الأرض جميعا أن يعيشو فيها عيش الأشجار العظيمة في الصحارى المحرقة , تظلل الناس بوارف ظلها وهي تصلى حر الهاجرة وأوارها ولو أن القدر أنصفهم ووفاهم أجورهم لما سعد أحد في الحياة سعادتهم ولا هنيء فيها هناءهم ...

من رواية ماجدولين

وما الرجال كما يقولون إلا أنصاف ماثلة تطلب أنصافها الأخرى بين مخادع النساء , فلا يزال الرجل يشعر بنفسه بذلك النقص الذى كان يشعر به آدم قبل أن تتغير صورة ضلعه الأيسر حتى يعثر بالمرأة التى خُلقت له فيقر قراره , ويلقى عصاه

من رواية ماجدولين

لاخير في حياة يحياها المرء بغير قلب ,ولاخير في قلب يخفق بغير حب

من رواية ماجدولين
عرض الكل