إليكَ أنتَ

تأليف : إنجي مطاوع

لمَ الغضب؟!
لمَ السخط؟!

أنتم بطبائعكم هكذا
لمَ تتغيروا فلما العجب؟!

أجميل شجاعتكم الزائفة كالنعام؟!
إذن فلما ارتضيتم التنطع كالغنم؟!

أتعشقون الضعف والهوان لهذا الحد؟!
كنتم هكذا وستموتون أيضا هكذا

ما هو الجديد ولمَ العجب؟!

هل حاولتم التغير؟! لا

أبحثتم عما وراء المستحيل؟! لا

هل نظرتم حتى أمام الممكن والمتاح؟! لا

إذن..
لمَ التطاول في الحديث؟!
لمَ العنف والملام؟!
ولمَ العتب؟!

من جديد يوما سوف نجتمع
وسأكون أنا وأنتم هنا
نتجاذب للقصص وأطراف الكلام

وسوف ننتظر فراغا الحديث
ستظلون أنتم هكذا

وسأظل ساعية لتعلم الجديد
مثال للبشر في زمن أختبئ فيه الضمير

كتب مختارة