حرب أكتوبر طريق السلام

تأليف : طه المجدوب

معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية تم توقيعها بحضور السادات في واشنطن دي سي، الولايات المتحدة الأمريكية في 26 مارس 1979 بعد اتفاقية كامب ديفيد الموقع في 1978. ومن أبرز بنود المعاهدة اعتراف كل دولة بالآخرى. الإيقاف التام لحالة الحرب الممتدة منذ الحرب العربية الإسرائيلية في 1948، والانسحاب الكامل للقوات الإسرائيلية ومعداتها والمستوطنين الإسرائيليين من شبه جزيرة سيناء التي احتلتها إسرائيل في حرب الأيام الستة في 1967. كما تضمنت المعاهدة السماح بمرور السفن الإسرائيلية من قناة السويس، والاعتراف بمعابر   تيران وخليج العقبة كممرات مائية دولية. خريطة لمناطق المحددة في معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية 19799 والتي يسمح فيها بتواجد قوات مشاة مصريةقسم الآلية التي يسمح فيه ب 22 ألف جندي يسمح لمصر بحد أقصى أربعة كتائب لدعم الشرطة المدنية مقصودة لقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدةوشرطة. يسمح فيها بتواجد أربع كتائب مشاة إسرائيلية في 18 مايو 1981 أعلن رئيس مجلس الأمن الدولي "أن الأمم المتحدة لن تكون قادرة على توفير قوة مراقبة دولية"، وذلك اثر تهديد باستخدام حق النقض "الفيتو" من قبل الاتحاد السوفييتي، ونتيجة لوصول مجلس الأمن الدولي إلى طريق مسدود، بدأت مفاوضات بين كل من مصر وإسرائيل والولايات المتحدة بتشكيل قوات حفظ سلام خارج اطار مجلس الأمن الدولي

كتب مختارة