يحدث أن أحن إلى جزائر السبعينيات. كنا في العشرين، وكان العالم لا يتجاوز أفق حينا، لكننا كنا نعتقد أن العالم كله كان يحسدنا. فقد كنا نصدر الثورة والأحلام، لأناس ما زالوا مبهورين بشعب أعزل ركعت أمامه فرنسا.

إقرا أيضاً